المركز الدولي للانزلاق الغضروفي والاعشاب الطبيه
اهلا بك عزيزي الزائر.انت لم تسجل بعد. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه ستجد كل جديد عبر البريد الكتروني @ للاعضاء فقط عزيزي الزائــر لاتضهر الموضيع او الاقسام او المشاركات من غير تسجيل
المعلومة مهمة و حساسة للجميع
لذلك نرجوا من حضرتكم تحري الدقة وذكر المصدرعند نقل أي معلومة.
اتمنا لكم تصفح نافع ومفيد ولا تنسى ذكر الله الشافي
إدارة المركز الدولي للانزلاق الغضروفي والاعشاب الطبيه

المركز الدولي للانزلاق الغضروفي والاعشاب الطبيه

عرق النسا وعلاجه بدون جراحه
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
 إن المعلومات الواردة في هذا الموقع هي للأغراض التعليمية فقط ، ولا بديلا عن الاستشارة الطبية لدى الأطباء الاختصاصيين .لذا فنحن لا نتحمل أي شكل من المسؤولية القانونية أو غيرها عن أي تشخيص أو فعل قام به المستخدم استناداً إلى محتويات هذا الموقع دون الرجوع إلى طبيب مختص .وننصح دائماً باستشارة طبيبك الخاص في حال واجهتك مشاكل صحية مهما كانت صغيرة ادارةالمركز الدولي للانزلاق الغضروفي ترحب في الاعضاء والزوار الكرم نرجو لكم الفائده والشفاء العاجل ان شاء الله
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعشاطر | 
 

 تعرف على عظامك ( شرح بالصور )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الدكتوراسامه
الاداره
الاداره


عدد المساهمات: 682
تاريخ التسجيل: 27/08/2010
العمر: 1937
الموقع: https://www.facebook.com/sdereeruserna?ref=tn_tnmn

مُساهمةموضوع: تعرف على عظامك ( شرح بالصور )   06/08/11, 12:50 pm

[b]

[b]العظم ويسمى النسيج العظمي (بالإنجليزية: osseous tissue) " في اللغة الاتينية os " ، وهو يشكل الدعامة الهيكلية الداخلية لجسم الانسان.العـظم مادة صلبةٌ تكون هياكل أجسام الحيوانات الفقارية، بما في ذلك الإنسان، حيث تُسمّى الأجزاء المستقلة من هذا الهيكل العظام. وتترابط العظام بعضها ببعض بوساطة أربطة لتتكوَّن المفاصل. ولكلِّ عظمة وكل مفصل اسم. فمثلاً، عظم الذراع العلوي يُسمَّى العضُد، وعظام الساعد تُسمَّى الكُعبُرة والزند، والمفصل المكون من هذه العظام يُسمَّى المرفق. وتتصل بعض العظام ببعضها الآخر في مجموعات لتكون تركيبًا خاصّا مثل الجمجمة.






[b]العظم في الجسم البشري يضم نوعان اثنان من أنواع النسيج العظمي: المكتنز و الإسفنجي. تشير الأسماء ضمنا إلى أن الإثنان من أنواع تختلف في الكثافة، أَو مقدار إكتظاظ النسيج داخل العظم. هناك ثلاثة من أنواع الخلايا التي تساهم في عملية نمو العظم. أوستيوبلاستس Osteoblasts و هي خلايا إنتاج العظم, أوستيوكلاستس osteoclasts و هي خلايا ماصة أَو محطمة للعظم، و أوستوسايتس osteocytes و هي خلايا عظمية بالغة. التوازن بين الأوستيوبلاستس و الأوستيوكلاستس يحافظ على النسيج العظمي.[/b]





العظم في حالة حركة مستمرة ، تتباين بين ذوبانه وبنائه ، وتعتمد عملية بناء العظم على الكالسيوم Calcium ، الذي تستخدمه الخلايا البانية للعظم Osteoblasts
وتندمج هذه الخلايا البانية للعظم وتتحول إلى خلايا عظمية جديدة
Osteocytes

وعندما تنخفض مستويات الكالسيوم بالدم عن الحد الطبيعي له ، تقوم الخلايا الآكلة للعظام
Osteoclasts بإذابة العظم وإطلاق الكالسيوم من الدم . فإذا زاد معدل ذوبان العظم عن معدل بنائه ، يصبح الهيكل العظمي هشّاً وضعيفاً ، وهو ما يسمى بـ " هشاشة العظام " .

إن العظم الأكثر تعرضاً لهشاشة العظام هو العظم الاسفنجي
cancellous bone وهو العظم الداخلي الذي يشكل نسبة تصل إلى 20% من الهيكل العظمي . أما العظم القشري cortical bone وهو أكثر صلابة وكثافة ، فيغطي العظام من الخارج ويشكل 80% الباقية من هيكلك العظمي


[/b]

[b]
[b][b]يبلغ عدد العظام الرئيسية في جسم الإنسان 206 عظمة يضاف إليها عدد آخر من العظام الصغيرة التي تدعى العظام السمسمية أو الغضاريف السمسمية والتي يختلف عددها بين شخص وآخر قد يزيد عددها عند بعض الأشخاص لأن لديه عدد أكبر من الضلوع ،كما قد يقل عددها لدى أشخاص آخرين إذ قد تلتصق إحدى العظام بعظمة أخرى ليشكلان معا عظمة واحدة وأهم العظام على الإطلاق هو عظم الظهر الذي يمتد من الرقبة إلى أسفل الظهر و يسمى العمود الفقاري .من 33 عظما منفصلا تدعى الفقرات ولهذا ينثني و يتحرك بسهولة . غالبية العظام يمكن معالجتها إذا تعرضت لكسر ما فتجبر و تطيب ، لكن إذا تعرض العمود لكسر مات الإنسان .[/b]


[/b]


تعطي العظام الجسم شكله وتدعمه أيضًا وتحمي الأعضاء الحيوية. ويتركب الهيكل منمجموعة العظام والمفاصل ومجموعات خاصة من العظام. وتحرك العضلات والأوتار الهيكلوجميع أجزائه. وتُسمَّى العظام والأربطة والعضلات والأوتار معًاالجهاز الهيكليالعضليأوالجهاز التَحَرُّكيّ.
والعظم من أكثر الأنسجة نشاطًا في الجسم، ويستمر في انحلال وإعادة بناء في عمليةتُسمَّىالدورة العظمية. وتنحل نحو 3% من عظام الأطفال ثم تبنى في كلِّ عام،وتكون دورة العظام أقلَّ في البالغين. وتختزن العظام معادن مهمة مثل الكالسيوموالفوسفات والصوديوم، ثم تخرجها عند الحاجة
بنية العظم:
تتركبالعظام في شكلين من العظم: إسفنجيومُكتنز، ويكوِّن المُكْتَنز الجزءالخارجيّ الصلب من العظام. وتكون العظام الإسفنجية عند نهايات العظام الطويلةوبداخل العظم المكتنز ويكون شكلها إسفنجيّا. وهي تدعم نهايات العظام، وتنقل الوزنمن نهايات العظام إلى جسم العظمة. ويكون في العظم الإسفنجي في الجزء الأمامي منالجمجمة فراغات مملوءة بالهواء تُسمىالجيوب. وتغطَّى العظام من الخارجبغشاء ليفي هوالسِّمْحَاقويبطَّن من الداخلبالسِّمحاقالداخلي.


تركيب العظم
ان العظم هو صلب نسبياً وخفيف ، وتدخل مواد عديدة في تركيبه ، حيث يتكون وبشكل رئيسي من فوسفات الكالسيوم .يكون العظم على نوعين : صلب " مضغوط" و أسفنجي . تتكون قشرة العظم من العظم الصلب . العظم المُكون للقشرة يشكل 80% من كتلة العظم الكلية للهيكل العظمي في الانسان البالغ. بسبب كثافة القشرة العالية تُعد نسبتها 10% من مساحة الجسم السطحية . اما العظم الاسفنجي فيحتل مساحة سطحية كبيرة أكثر بعشرة مرات من العظم المكون للقشرة ، ويشكل 20% من المساحة السطحية لجسم الانسان.







العظم الكثيف
العظم الكثيف يشمل osteons مكتظة بشدة أَو أنظمة haversian. الosteon تشمل قناة وسطى تدعى قناة osteonic أو قناة(haversian)، و التي تكون محاطة بحلقات مركزية (lamellae) من الهيكل الشبكي. تقع الخلايا العظمية (أوستوكيتس) بين حلقات الهيكل، في فراغات تدعى الفجوات (lacunae). تتفرع قنوات صغيرة (canaliculi) من الفجوات إلى قناة osteonic لإنشاء الممرّات خلال الهيكل الصلب. في العظم الكثيف، تكتظ أنظمة haversian باحكام مشكلة ما يبدو كالكتلة الصلبة. تحتوي قنوات osteonic على الأوعية الدموية و التي تسير بصورة متوازية مع محور العظم الطويل. هذه الأوعية الدموية ترتبط، عن طريق قنوات ثاقبة عرضية، بالشراين على سطح العظم.
العظم الإسفنجي، (Cancellous)، أخف و أقل كثافة من العظم الكثيف. العظم الإسفنجي يشمل صفائح (trabeculae) ودعامات من العظم مجاورة للتجاويف متناثرة صغيرة تي تحتوي نخاع العظم الأحمر. تتصل canaliculi مع التجاويف المجاورة، بدلا من قناة haversianالمركزية، للحصول على حاجتها من الدم. قد يبدو بأن trabeculae مرتبة بطريقة عشوائية، لكنها منظمة لإعطاء أقصى صلابة بصورة مشابهة للشيّالات التي تستعمل لدعم البناء. يتبع trabeculae العظم الإسفنجي خطوط الإجهاد ويمكن أن يعاد ترتيبها إذا تغير إتجاه الإجهاد
وهناك نوعان من العظام:عظامٌ طويلةتوجد بالأذرُع والأرجل، وعظامٌقصيرةيوجد معظمها بالجمجمة والسلسلة الفقارية والحوض. والجزء المركزي للعظمةمجوف، ويُسمَّىالتجويف النقويويملأ إمابالنقي الأصفرأوبالنقيالأحمر. ومعظم النقي العظمي الأصفر من الدهن. ويتكوّن النقي العظمي الأحمر منشبكة من الأوعية الدموية والنسيج الضام وخلايا تكوين الدم. وتصنع خلايا الدم فيالنقي العظمي الأحمر. وتحتوي العظام كُّلها على أوعية دموية وأعصاب.
وتتكون العظامالطويلة من ثلاثة أجزاء؛الجَدْلأوجسم العظموهو جزء طويل بمركزالعظمة، وهناك جزء متوهج بالقرب من نهاية العظم يُسمَّىالكردوس. وتكونالمُشاشةالنهاية المستديرة
مكونات العظم:
تكوِّن المعادن نحو ثلثي وزن النسيجالعظميّ. ومعظمها كالسيوم وفوسفات وكربونات. والباقي مواد عضوية يتكون معظمها منبروتين ليفي يُسمّىالكولاجين. وعندما يغلى الكولاجين في الماء يعطي الهلام. وعند وضع عظمة طويلة في حمض تذوب المواد المعدنية، ويصبح الجزء العضوي رخوًا لدرجةأنه يمكن ربطه في شكل عقدة. وتُسمَّى المعادن والكولاجين معًامَطْرِقالعظم. ويحتوي نسيج العظم على ثلاثة أنواع من الخلايا المتخصصة: الخلايابانية العظم، وتكوِّن مطرق العظم حولها بوضع ألياف الكولاجين وترسيب المادةالمعدنية الصلبة. والخلايا العظمية، وهي خلايا متفرعة توجد مدفونة في مطرِقالعظم، وتساعد في التحكم في توازن المعادن في الجسم، ثمالخلايا ناقضةالعظاموتأكل المَطْرِق أثناء الدورة العادية للعظام، وعند إعادة بناء العظامأثناء النمو والتئام الكسور.



نمو العظام
: تبدأ العظام في التكوين قبل الولادة بفترةطويلة. وتتكون قمة الجمجمةبعظام غشائيةالتكوين. ويحل النسيج العظمي في هذهالعملية محل النسيج الضام الرخو. وتنشأ العظام الطويلة من عظام غضروفية التكوين،حيث يحل محلَّ النسيج الضام الرخو الغضاريف ويحلّ محلَّ الغضروف العظام
وتنمو العظام الطويلة بوساطة تركيب يُسمَّىصفيحة النمو المُشاشي، وهيقرص غضروفي رقيق بين الكردوس والمُشاشة. وتستمر وظيفة صفيحة النمو خلال فترةالطفولة والشباب، وتقف وظيفتها عندما يصل الشخص إلى طول البالغين. ويحلُّ بشكلمتتابع محلَّ كل طبقة جديدة من الغضروف طبقة جديدة من العظم في عملية تُسَمَّىالتكوين الغضروفي للعظم. وبهذه الطريقة، تنمو صفيحة النمو المُشاشي بعيدًا عن الجزءالمركزيّ للعظمة، وينمو طول جسم العظمة تدريجيّا.
انواع العظام :
‏هناك نوعان من العظام، أولا: العظام الصفائحية، والتي تتألف من قسمين رئيسيين وهما العظام اللحائية التي تتعمل جميع الضغوط التي تتعرض لها، وهي قوية التحمل مثل التي تحيط بالعظام الطويلة، والعظام المسامية أو الإسفنجية وهي الداخلية مثل الموجودة داخل العظام الطويلة وغيرها من العظام وهي ضعيفة التحمل، أما النوع الثاني فهو العظام المنسوجة أو المتموجة : وهي عظام غير مكتملة النمو، وتكون إما بطبيعتها غير بالغة النمو، واما مرضية وذلك بوجود مرض في العظام، مما يؤدي إلى عملية التئام عشوائية وضعيفة النمو(مرنة)، وعند الحديث عن العظام لابد من الحديث عن العمليات الحيوية الخلوية للعظام.

أولا: الخلايا البانية
للعظم التي تحتوي على مستقبلات خاصة بالغدة الجار درقية ومستقبلات خاصة بالإستروجين، وهذه كلها لها أدوار مهمة في العمليات الحيوية اليومية داخل جسم الإنسان ومن ضمنها العظام.

ثانيا: هناك الخلايا العظمية
وتشكل نسبة 90% من الخلايا في العظام المكتملة النمو ، وتعمل على الاحتفاظ بالعظام، وتقوم بدور مهم في عملية ‏الحفاظ على مستوى تركيز الكالسيوم خارج الخلايا ، وتعمل بواسطة تأثير هرمون الكالسيتونين الموجود داخل الغدة الدرقية (الموجودة أمام الحلق)، ويتوقف عملها بواسطة تأثير هرمون الغدة الجاردرقية.

ثالثا : الخلايا الناقضة للعظم
(الملاصقة للعظم): تعمل على امتصاص العظم، وتحتوي على مستقبلات خاصة بهرمون الكالسيتونين للسماح بعملية تنظيم امتصاص العظم ومسؤولة عن عملية امتصاص العظم في كثير من الأورام التي تصيب العظام.



‏وتعتبر العظام مستودعا ضخما لما يقارب من 99% ‏من الكالسيوم، فعمل الكالسيوم لا يقتصر على العظام فقط، بل يمتد عمله إلى العضلات والأعصاب وسائر خلايا الجسم، بالإضافة إلى العمليات الحيوية المهمة داخل الدم، فيتم امتصاص الكالسيوم من الأمعاء بمساعدة فيتامين (د) المنشط، كذلك نسبة كبيرة من الكالسيوم 98% يتم إعادة امتصاصها عن طريق الكليتين، وتجدر الإشارة إلى إن كمية احتياج الإنسان للكالسيوم ضمن الغذاء الذي يتناوله تكون حسب الجنس والعمر.

‏ويعتبر
الفوسفات أحد مكونات العظام الأساسية ويؤدي عملاً مهما في تنظيم الانزيمات داخل الجسم والحفاظ على نظام الحموضة والقلوية داخل الجسم، بما يقارب 85% ‏من الفوسفات مخزن في العظام، وتتم عملية إعادة امتصاص الفوسفات بواسطة الكليتين، وجدير بالذكر أن اكتمال العظام في الإنسان 16 و 25 سنة، ويستمر إلى 35 سنة، بعد ذلك يبدأ العد التنازلي في التناقص في فقدان العظام بنسبة 3% - 5% ‏في اليوم الواحد .


الهيكل العظمي
يتكون من مجموعة عظام ترتبط ببعضها عن طريق المفاصل و للإنسان البالغ يشمل 206 عظمة في العادة. و يمكن للعدد أن يختلف من إنسان إلى أخر حسب عدد العظام الصغيرة التى تلتحم سويا. هذه العظام يمكن أن تقسم إلى مجموعتين: الهيكل العظمي المحوري والهيكل العظمي الذويلي (الطرفي). الثمانون عظمة للهيكل العظمي المحوري تشكل المحور العمودي للجسم. و تتضمن عظام الرأس، العمود فقري والأضلاع وعظم القص. الهيكل العظمي الذويلي يشمل 126 عظمة ويتضمن العظام الحرة و وصلاتها إلى الهيكل العظمي المحوري. العظام الحرة هي الأطراف العليا و السفلى، وملحقاتهم التي تدعى الأحزمة. و يترابط الهيكل العظمي بواسطة الاربطة و الاوتار و العضلات و الغضاريف.



أقسام الهيكل العظمي العمود الفقري ، الجمجمـة ، الطرفان العلويان ، الطرفان السفليان ، القفص الصدري .
من نعم اللّه على الإِنسان أن خلقه في أحسن تقويم، وجعله مرفوع الـرأس والقـامـة، معتـدل الجسم، ليقوى جسم الإِنسان على حفظ تنـاسقـه و اتـزانـه ويساعـده على الحـركـة مع العضـلات المتصلة به، كـما يحمي الأعضاء الهامة في الجسم كالـدمـاغ والقلب والـرئتـين والنخاع الشركي
وظائف الهيكل العظمي
1.تقوية الجسم : يعطى الهيكل العظمي للأنسان شكله المميز و يصلب الجسم .
2.الأتصال : يتصل بالهيكل العظمى العضلات و الأربطة و الأوتار .
3.الحركة : الهيكل العظمي هو محور الحركة في جسم الإنسان .
4.الحماية : يوفر الهيكل العظمي الحماية للأعضاء الحيوية كالمخ داخل الجمجمة
5.تكوين الدم : تكوين كرات الدم الحمراء يتم داخل العظم .
6.تخزين الأملاح : يقوم العظم بتخزين الأملاح كالكالسيوم و غيرها .

و يتكون الهيكل العظمي من
أولاُ : الهيكل المحوري: ويشمل العمود الفقري والجمجمة والقفص الصدري
ثانياٌ : الهيكل الطرفي: ويشمل الطرفين العلويين والطرفين السفليين
ويتركب الهيكل العظمي للإِنسان من عِظام موزعة على جانبي الجسم بالتماثل، وتتصل عظام الهيكل ببعضها بواسطة مفاصل.
الجمجمة
وهي مجموعة عظمة منحنية بشكل تشكل فراغا داخلها، وتتكون من 28 عظمة متصلة معا بمفاصل ثابتة تسمى درزات تسمح بمقدار ضئيل من الحركة تسمح بنمو الرأس عند الأطفال. ويوجد في المنطقة السفلى من الجمجمة فتحة يمر عبرها النخاع الشوكي ليصل إلى الدماغ يسمى الثقب العضم ثمانية عظام تشكل صندوق عظمي يسمى محفظة الدماغ أو علبة الدماغ، وهو تركيب عظمي يحيط بالدماغ والنخاع المستطيل. أما منطقة الوجه فتتكون من 14 عظمة . وفي منطقة الأذنين توجد ستة عظام تقع في الأذن الوسطى، ثلاث في كل اذن.



تقسيم عظام الجمجمة الـ 28 كالتالي
عظام القحف
  • عِظامُ القِحْف - ( Cranial Bones )
    • الجداري و عددها (2) - Parietal
    • الصُّدْغِيّ و عددها (2) Temporal
    • الجَبْهِيّ و عددها (1)Frontal
    • القَذالِيّ و عددها (1) Occipital
    • الغِرْبالِيٌّ و عددها (1) Ethmoid الوَتَدِيّ و عددها (1) Sphenoid


  • عِظامُ الوَجْه - ( Facial Bones )
    • فك علوي و عددها (2) Maxilla
    • الوجني و عددها (2) Zygomatic
    • فك سفلي و عددها (1) Mandible
    • الأنفي و عددها (2) Nasal
    • الحنكي و عددها (2) Platine
    • محارة الأنف السفلية و عددها (2) Inferior nasal concha
    • الدمعي و عددها (2) Lacrimal الميكعة و عددها (1) Vomer
  • العُظَيماتُ السَّمْعِيَّة - ( Auditory Ossicles )
    • مطرقة و عددها (2) Malleus سندان و عددها (2) Incus
    • ركاب و عددها (2) Stapes




    العظم اللامي (Hyoid)
    و هي عظمة واحدة داعمة للحنجرة، و لا تعتبر جزءا من الجمجمة، حيث أنها لا تتصل بأي عظمة أخرى. تحتوي هذه العظمة على قرن كبيرةGreater cornua, وكذلك على قرن صغيرة Lesser cornua.



    العمود الفقري
    يشكل العمود الفقري الدعامة الرئيسية للجسم البشري ويمتد طوليا في منطقة الجذع، ويتكون من حلقات فوق بعضها البعض تسمى كل منها فقرة، وفي العامود الفقري البشري 24 فقرة متصلة مفصليا بالفقرات التي تسبقا وتليها، مما يسمح لها بالحركة، السبع الأولى من هذه الفقرات عنقية، تليها 12 فقرة صدرية ثم 5 فقرات قطنية، كما يوجد 9 فقرات ملتحمة في أسف الظهر تتصل جزئيا بالحوض 5 منها تسمى الفقرات العجزية والاربعة الباقية تسمى فقرات عصعصية ، فيكون المجموع الكامل للفقرات 33 فقرة.
  • الفقرات العنقية (7)
  • الفقرات الصدرية (12)
  • الفقرات القطنية (5)
  • عجز (1)
  • عصعص (1)






  • القفص الصدري






    يتكون القفص الصدري من مجموعة من الأضلاع التي تشبه القفص، والغرض منها حماية التجويف الصدري (القلب والرئتين) وبذات الوقت إعطاء مجال للحركة من أجل التنفس. تتصل الأضلاع من الأمام بعظمة القص، ومن الخلف تتصل الفقرات بفقرات العمود الفقري وبعضها يتمفصل مع نفسة.
  • عظم قص (1) أضلاع (24)

    بحيث أن زوج الأضلاع رقم 11، وزوج الأضلاع رقم 12 لا يغلقان قوس كباقي الأضلاع ولذلك لا يتصلن بعظم القص. والأعصاب متفرقه كلأتى عنقيه (8) ظهريه (12) قطنيه (5) عجزيه (5) عصعصيه(1)



    الهَيْكَلُ الطَّرَفِيُّ
    الطرف العلوي يتكون من عظمه الكتف وهى عظمه مستطيله جزؤها السفلى به نتوء (فجوه)تتصل به رأس عظمه العضد ويعرف التجويف الذى يستقر فيه العضد ف لوح الكتف باسم التجويف (الأروح) ثم يتصل الطرف السفلى للعضد بالطرف العلوى للكعبره (وهى عظمه تتحرك حركه دائريه حول الزند الثابت) ثم يأتى بعد ذلك رسغ اليد المكون من 8 عظمات مرتبه في صفين ثم يتصل بهاامشاط اليد وهم 5 امشاط ثم سلاميات الأصابع وكل منهم يتكون من 3 عظمات عدا الابهام مكون من عضمتان 1-الابهام 2-السبابه 3-الوسطى 4-بنصر 5-خنصر


    مكونات - الطرفان العلويان :
    يتركب الطرف العلوي من عظام الكتف ثم العضد فالساعد ثم الرسغ ثم الأمشـاط وتسمى راحـة اليد. فالأصابـع، ويتصل الطرف العلوي بالهيكل المحوري بواسطة الكتف.
    أ - لـوح الكـتف :
    وهو عظم منبسط الشكل مثلث موجود جهة الظهر، طرفه الداخلي عريض والخـارجي مدبب، به بروز صغير يتصل به عظم رفيع متجه إلى الأمام ليتصل بالقفص الصدري ويسمى هذا العظم الترقوة.
    ب - الترقـوة :
    وهي عبارة عن عظم طويل يتصل بالكتف وبأعلى القفص الصدري وهي تساعد على توجيه الكتفين إلى الخلف.
    ج - العضـد :
    وهو عظم طويل قوي يكون الجزء الأعلى من الذراع ورأسها مستدير، يستقر في تجويف المفصل الكتفي وطرفها السفلي، وبه نتوءات بارزة تتصل بالزند اتصالا مفصليا لتكون المفصل المرفقي .
    د - السـاعد :
    يتركب من عظمتـين هما: الزنـد والكعـبرة، والطرف العلوي للزند سميك، ويتصل بالعضد، أما الطرف السفلي فرفيع ويتصل بعظمتين من عظام الـرسـغ، والزند هو العظم المواجه للخنصر أما الكعبرة فهي عظم أصغر من الزند ومواجه للإبهام، والزند يظل ثابتا في موضعه إذا قلبت اليد إلى الأسفل، أما الكعبرة فهي تتحرك بحيث تقاطع الزند، وهذا يساعد في انطلاق اليد في الأعمال اليدوية التي تؤديها.
    هـ - الرسـغ :
    وهو يتركب من ثـمانية عظام موضوعة في صفين متوازيين يتصل بعضهما مع العظام المجاورة لها بواسطة أربطة تسهل لكل منها حركة انزلاقية تمكن اليد من الانثناء على الساعد وحركة الرسغ مضافة إلى حركة الزند والكعبرة تعطيان اليد مرونة في حركتها.
    و - اليـد :
    تتكون من عظام راحة اليد وتسمى الأمشاط، وعظام الأصابع وتسمى السلاميات، والأمشاط هي خمسة عظام طويلة رفيعة يتصل بكل منها أصبع مكون من ثلاث سلاميات ماعدا الإبهام فهو مكون من سلاميتين، ويتحرك الإبهام حركة واسعة لكي يمكنه من مقابلة الأصابع الأخرى وهذا يمكن الإنسان من استعمال أصابعه في القبض (التقاط) الأشياء الكبيرة والتقاط الأشياء الصغيرة
    اما عظام الطرف السفلى فتكون كلأتى - تتكون من عظام الحوض المكون من الحرقفه التى تتصل من الجانب الامامى في عظام العانه وتتصل بالورك عن طريق التجويف الحقى ثم تتأتى عظمه الركبه وامامها عظمه مستديره تعرف بالرضفه ثم عظمتان احدهما داخليه وهى (القصبه) واخرى خارجيه وهى (الشظيه) ثم ياتى العرقوب ومكون من 7 عظام اكبرها الخلفيه المكونه لكعب القدم وسلاميات القدم نفس تركيبه سلاميات اليد
    مكونات الطرفان السفليان :
    يتصل الطرفان السفليان بالهيكل المحوري بواسطة الحزام الحوضي الـذي يتركب من عظام الحوض (الحرقفتين والوركين والعانتين)، ويوجد بالسطح الخـارجي على جانبي عظام الحـوض تجويفات يعرف كل منهما بالتجويف الحرقفي وتستقر فيه رأس عظم الفخذ.
    ويتركب الـطرف السفـلي من عظم الحـوض التي يتصـل بها العظام الحرقفي ثم عظم الفخذ ثم الساق ثم العرقوب ثم القدم.
    أ - عظم الحرقفـة :
    هي عظمـة كبيرة سميكة مفلطحة تتصل من الخلف بعظام الفخذ وتتصل من أسفل بالفخذ.
    ب - عظم الفخـذ :
    هو عظم طويل قوي رأسه مستدير يستقر في التجويف الحرقفي وبطرفه الأسفل نتوءان كبيران يتصلان بالقصبة اتصالا مفصليا، مكونان المفصل الركبي .
    ج - السـاق :
    يتركب من عظمتين هما القصبة وهي كبراهما والشظية وهي الصغيرة منهـما ، ويوجد أمام المفصل الركبي عظم صغير مستدير يسمى الرضفة. وظيفتها حماية هذا المفصل ومنع انثناء الساق للأمام.
    د - العرقـوب :
    يتكون من سبعة عظام إحداها كبيرة ممتدة إلى الخلف وتكون عقب القدم.
    هـ - القـدم :
    يتكون من الأمشاط والسلاميات. والأمشاط خمسة رفيعة طويلة (راحة القدم)، وتتصل بكل مشط أصبع مكونة من ثلاث سلاميات ماعدا الإبهام فهو مكون من سلاميتين. وإبهام القدم لا يتحرك بسهولة كإبهام اليد.
    وضع الحوض في الجسم:
    أثناء الوقوف يكون وضع الحوض في الجسم مائلاً بحيث يعمل مستوى مدخل الحوض مع المستوى الأفقي زاوية مقدارها 60 درجة.



    وظيفة الحوض:
    حمل وزن الجسم وتوزيعه على الطرفين السفليين ويعتبر قناة الولادة عند المرأة وحفظ الأحشاء كالمثانة والمستقيم وبعض الأعضاء التناسلية. الفرق بين حوض الرجل والمرأة: ـ عظام المرأة أخف وزناً ومكان اتصال العضلات أقل وضوحاً عنها في الرجل. ـ حوض المرأة أكثر اتساعاً وأقصر من حوض الرجل والشرم الوركي الكبير والصغير أوسع وأقل عمق
  • الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    http://alialrb3e.urealboard.com
     

    تعرف على عظامك ( شرح بالصور )

    استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
    صفحة 1 من اصل 1

     مواضيع مماثلة

    -
    » كيف تعرف انك تحب شخصا ما
    » من اول حرف بأسمك تعرف شخصيتك
    » ازاى تعرف الى بيتصل بيك ولد ولا بنت
    » كيف تعرف شخصيتك من تاريخ ميلادك
    » طرق تزيين مناديل السفره بالصور

    صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
    المركز الدولي للانزلاق الغضروفي والاعشاب الطبيه :: -
    إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوع